Overblog Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog

شريط لا ينتهي من أخبارك،
أيتها الدنيا،
نكتشفك على حائط منافي الكلمات،
فنتيه بين الكم والغم،
نكتشفك على شاشات الغبار والتتار،
فنتيه ثانية،
في دوخة لا رحمة في صورها،
كيف نصدق أن الانسان يذبح في اليوم مرات؟
.۞ ۞ ۞ ۞ ۞
رغم ذلك،
لكل زاوية نظر،
رجاء اسألوا طبيب العيون؟
ألا ترون كيف كان ينظر الى أحزاب اليمين الاداري؟
وان تعذر،
اسألوا النظراتي، 
عن الحول وأسبابه،
عن ما جرى؟
كأن البرجوازية الهجينة أصابها عدوى وباء الديمقراطية،
كيف نصدق؟
.۞ ۞ ۞ ۞ ۞
ألا ترون كيف صار بعض من يسار يمتهن الصباغة،
ليخفي مطالب الكادحين من أجل غد أفضل،
ليعمي أنوار الأجيال ولو في الحلم؟
.۞ ۞ ۞ ۞ ۞
ألا ترون كيف صار الاخونجي يتمسكن ليتمكن،
ليشطب على ما تبقى من عرق جبين الكادحين،
ليحصل على ثوابه لذا الحاكم العام،
تكوى الجبين، لتخفي انتفاخ الأحناك؟
.۞ ۞ ۞ ۞ ۞
ايه يا دنيا،
ماذا جرى؟
شريط لا ينتهي من أخبارك،
أحقا دورة زمن،
لا بد للمرء أن يستحمل؟